طب ديالى تناقش رسالة ماجستير عن طفيلي المقوسات الكوندية
24/06/2018
ناقشت كلية الطب بجامعة ديالى رسالة الماجستير الموسومة ((تحديد معدل الاصابة بطفيلي المقوسات الكوندية في مجموعتين من النساء المجهضات الحوامل والغير الحوامل)). وعرفت الدراسة هذا الطفيلي على انه طفيلي ابتدائي اجباري داخل الخلايا ذات النواة له القابلية على اصابة الانسان وجميع الحيوانات الدم الحار وان اصابة الام بداء المقوسات اثناء فترة الحمل وانتقاله الى الجنين لايزال الى الان سبب مأساوي لمرض في النسل يمكن الوقاية منه.

ناقشت كلية الطب بجامعة ديالى رسالة الماجستير الموسومة ((تحديد معدل الاصابة بطفيلي المقوسات الكوندية في مجموعتين من النساء المجهضات الحوامل والغير الحوامل)).

وعرفت الدراسة هذا الطفيلي على انه طفيلي ابتدائي اجباري داخل الخلايا ذات النواة له القابلية على اصابة الانسان وجميع الحيوانات الدم الحار وان اصابة الام بداء المقوسات اثناء فترة الحمل وانتقاله الى الجنين لايزال الى الان سبب مأساوي لمرض في النسل يمكن الوقاية منه.

وتضمنت الدراسة المقدمة مئة وخمسون امرأة لتحديد الاضداد للأجسام المضادة للمقوسات الكوندية تضمنت الدراسة مئة امرأة قسمت الى مجموعتين، المجموعة الاولى: تضمنت 58من النساء المجهضات، المجموعة الثانية تضمنت 42من النساء الحوامل ذوات الاجهاضات السابقة و50 امرأة بأعمار متقاربة لم يسبق لهن الاجهاض او الحمل تم اعتبارهن مجموعة سيطرة جميعهن حضرن الى مستشفى البتول التعليمي في مدينة بعقوبة /محافظة ديالى خلال الفترة من 15 اغسطس 2016 حتى 15 ديسمبر 2017 تراوحت اعمارهن بين (14-55).

وشملت الدراسة المقدمة الفحوصات المصلية والجزيئية تم تشخيص داء المقوسات مصليا بواسطة اختبار (مقايسة الامتصاصية المناعية للأنزيم المرتبط) للأجسام المضادة الى جانب ذلك قياس تركيز IL-17 في النساء المجهضات بالإضافة الى (RT-PCR) الوقت الحقيقي لتفاعل انزيم البلمرة المتسلسل الذي تم استخدامه في تشخيص المقوسات في دم النساء المجهضات الغير الحوامل والحوامل.

اظهرت الدراسة الحالية وجود علاقة ذات دلالة احصائية بين النساء الغير حوامل والنساء الحوامل ل IgG حيث لوحظت غالبية الحالات الايجابية في مجموعة الغير الحوامل ايضا كان هناك.